يعتبر التحكم في نسبة الرطوبة أمرًا مهما للحفاظ على الجودة والإنتاجية في جميع مراحل الإنتاج في سوق الطباعة الذي تتزايد فيه المنافسة.

الورق والحبر

يعتبر الورق ماصًا للرطوبة مما يعني أنه يفقد الرطوبة بسرعة عند تعرضه للهواء الجاف. يتم إنتاج الورق ولفات الورق الكبيرة ويتم لفها كي تبقى في حالة متوازنة مع الهواء في رطوبة نسبية تقدر بنحو 50±5%.

عندما تنخفض الرطوبة المحيطة دون هذا المستوى، تفقد الورقة المياه وتسربها إلى البيئة من الأسطح المكشوفة، ويتغير شكلها وأبعادها وكذلك خصائصها الفيزيائية. عندما تكون نسبة الرطوبة النسبية أقل من 40%، فإن حركة الورق تجاه بعضه البعض وتجاه الأسطح الأخرى تولد شحنات كهربائية، وتجذب الغبار وتجعل من الصعب التعامل معها. وتكون هذه المشكلات أكثر وضوحًا في فصول الصيف الحارة وفصول الشتاء الباردة، عندما تنخفض الرطوبة النسبية لتكون أقل من 20% حتى في المناخات المعتدلة.

ويوصى بأن تكون نسبة الرطوبة النسبية أعلى من 55±5% حيث تستخدم الأحبار المائية، ويوصي بعض أصحاب مصانع الأحبار بأن تكون 60%.

تحضير السطح الطباعي

عند إزالة الغشاء الواقي أو الورقة من اللوحات، يتم توليد شحنات كهربائية في حالة انخفاض الرطوبة النسبية أقل من 40%. ويعمل ذلك على جذب الغبار والحصى إلى سطح نظيف من نوع آخر، حيث يجعل من الصعب التعامل معه إلى جانب أنه يولد شرارات أيضًا. يؤدي الحفاظ على البيئة في نسبة رطوبة نسبية 45% إلى عدم حدوث ذلك.

الطباعة الرقمية

تنطبق المشكلات التي تحدث في الورق في كل أماكن الطباعة بالمثل في الطباعة الرقمية ولكن مشكلات الكهرباء المتعلقة بالآلات يمكن أن تكون مشكلة من نوع خاص. ولمواجهة ذلك، يوصى بأن تكون نسبة الرطوبة النسبية قريبة من 50-55%.

طابعة تلقيم بالأوفست

تعمل قاعات الضغط الجافة على منع فقدان حواف الورق غير الملفوف للرطوبة بسرعة. تؤدي الحواف المشدودة إلى لف الورقة وهو ما يسبب خللاً في التلقيم وعدم المطابقة ومضاعفة النقط والتجعيد حيث أن الورقة تمر بين أسطوانات مفتوحة وأسطوانات خاصة بالطبع.

يحدث الخلل في التلقيم أيضًا بسبب تجمع الشحنات الساكنة والذي يسبب صعوبات أيضًا في الرّص ليخرج بذلك الورق من إطار المكبس. تشكل عدم المطابقة في العمل المطبوع الذي يكون في مساره نحو التشكيل مشكلةً خاصة.

يواجه العمل الذي يمر إلى مرحلة وضع اللمسات الأخيرة للتخلص من التصاق الورق والتجعيد الناجم عن الشحنات الكهربائية وتشققات الورق على اللفات مشكلات عندما يكون الهواء جافًا.

يمكن أن تكون تأثيرات الهواء الجاف شديدة بحيث توقف الطباعة تمامًا. يعمل الحفاظ على الرطوبة النسبية لتكون بنسبة 50-55% في قاعة الضغط ومعمل التجليد على حل هذه المشكلات.

طباعة محتوى الويب

إذا كان الهواء جاف جدًا في مخزن الورق والمنطقة المجهزة للتخزين المؤقت والمكان المخصص للبكرات فإن الحواف المكشوفة للفات الورق تفقد الرطوبة وتنكمش. تتعرض حواف الورقة لضغط شديد أكثر مما يتعرض له الوسط في عملية طباعة محتوى الويب، وهو ما يتسبب في تمزق الورق مما يؤدي إلى حدوث فواصل في طبع محتوى الويب. والنتيجة هي التعطل لفترة طويلة حيث أنه يحدث التصاق في الورق أو إعادة تخطيط من خلال المكبس.

يولد المرور السريع عبر آلة الطباعة في قاعات الطباعة الجافة شحنات كهربائية ساكنة والتي تصبح مشكلة فيما بعد، حيث أن العمل المطبوع يمر إلى مرحلة الإنجاز من أجل التقطيع والترتيب والطي وترجع تلك المشكلة إلى تجعد الورق.

تعتبر طباعة محتوى الويب مثمرة للغاية وأي خسارة في المنتج تكون مكلفة ولكن يمكن معالج المشكلات ذات الصلة بالهواء الجاف من خلال الحفاظ على الرطوبة النسبية لتكون بنسبة 50-55%. تتطلب آلات الطباعة من النوع فليكسو أن تكون نسبة الرطوبة النسبية 55-60%.

مميزات استخدام وحدات ترطيب Condair في مشروع ترطيب الطباعة:

  • الخبرة الواسعة في جميع عمليات الطباعة من خلال المشروعات في جميع أنحاء العالم
  • مجموعة شاملة من المنتجات لتلبية متطلبات أصحاب المطابع بدقه
  • الخدمة الشاملة لمشورة الخبراء والتصميم والتوريد والتركيب واختبار التشغيل والصيانة والتزويد بقطع الغيار
  • القدرة علي تقديم حلول مبتكرة وعملية
  • أنظمة ذات استهلاك منخفض للطاقة لتقليل تكاليف التشغيل وتحسين التحكم في الرطوبة
  • حلول لا تحتاج إلي الكثير من الصيانة والتي تقلل متطلبات الخدمة المستمرة
  • تؤدي زيادة الإنتاجية وتقليل الخسائر وتحسين جودة الإنتاج إلى زيادة أكبر في الأرباح

يتضمن عملاء الطباعة لدينا

    - Hewlett Packard, Spain

    - Tetra Pak, China

    - Heidelberger, Germany

    - Vista Print, Netherlands

    - RR Donelly, US

    - OCE Druckcenter, Germany

    - SCA Hygiene Products, Belgium

    - Amcor Tobacco Packaging, Russia

    - Komori - France

    - News International - UK

    - Rizla, UK

    - Polestar, UK

    انقر هنا لمشاهدة بعض من عملاء الترطيب في مجال الطباعة لدينا من جميع أنحاء العالم.

    قد تكون مهتما أيضا بـ...

    تعمل وحدات ترطيب Condair في شركة Polestar الواقعة في مدينة شفيلد

    تعمل وحدات ترطيب ML Solo علي إيقاف الشحنات الساكنة في منطقة تحضير السطح الطباعي في مطبعة Polestar الواقعة في شيفيلد.

    قراءة المزيد

    تحسين الطباعة باستخدام وحدات ترطيب JetSpray

    تحافظ وحدات الترطيب علي الرطوبة المثالية في شركة John Watson & Co وهي أقدم شركة طباعة في أسكتلندا. تعتبر وحدات Jetspray مثالية لصناعة الطباعة، حيث أن …

    قراءة المزيد

    ترطيب صناعة التعليب

    تقليل الشحنات الساكنة والحفاظ على خصائص الورق والبطاقات والمواد اللاصقة.

    قراءة المزيد